مؤتمر عالمي للتقنية يعقد على هامش جيتكس 2008

يشهد "أسبوع جيتكس للتقنية" هذا الشهر انعقاد "المؤتمر العالمي لأسبوع جيتكس للتقنية" َ أحد أهمِّ المؤتمرات التقنية في منطقة الشرق الأوسط.

  • E-Mail
By  أريبيان بزنس Published  October 13, 2008

يشهد "أسبوع جيتكس للتقنية" هذا الشهر انعقاد "المؤتمر العالمي لأسبوع جيتكس للتقنية" الذي تصفه الجهة المنظمة بأنه َ أحد أهمِّ المؤتمرات التقنية وأشملها في منطقة الشرق الأوسط.

وينعقد المؤتمر المذكور على هامش "أسبوع جيتكس للتقنية 2008" الذي يقام في الفترة بين 19-23 أكتوبر/تشرين الأول الحالي في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وتؤكد الجهة المنظمة أنه سيسهم إلى حدٍّ بعيد في تحديد توجهات صناعة البرمجيات والتجهيزات الحوسبية خلال المرحلة المقبلة.

ومن المتوقع أن يستقطب "المؤتمر العالمي لأسبوع جيتكس للتقنية" الذي يعدُّ أحد أهمِّ وأضخم المؤتمرات التقنية المتخصصة في المنطقة وأرفعها من حيث المشاركة الإقليمية والعالمية، كبارَ المدراء التنفيذيين في أهم الشركات المعنية بصناعة حلول الاتصالات وتقنية المعلومات في منطقة الشرق الأوسط جنباً إلى جنب مع ممثلين عن المؤسسات والهيئات الحكومية وكبار المطوِّرين البرمجيين من أهم شركات تقنية المعلومات في العالم.

وأعلن مركز دبي التجاري العالمي، الجهة المنظمة لأسبوع جيتكس للتقنية والمؤتمر المقام على هامشه، أنه قرَّر توسيع برنامج المؤتمر هذا العام ليشمل 35 جلسة تفاعلية بمشاركة كبار الخبراء المتخصِّصين في الجيل المقبل من الحلول التقنية الفائقة. وتشمل جلسات ومداولات المؤتمر مناقشات موسَّعة ومستفيضة حول جملة من القضايا الراهنة، منها دور التقنية في القطاع العقاري في المنطقة، والحاجة إلى أجهزة اتصالات ذكية بمزايا مبتكرة، وسبل اقتناص شركات الاتصالات للفرص المتاحة في المنطقة واعتماد منهجية تمكنها من تحقيق إيرادات غير مسبوقة.

وقال هلال سعيد المري، مدير عام مركز دبي التجاري العالمي: "بفضل المشاركة الإقليمية والدولية الواسعة والرفيعة في أسبوع جيتكس للتقنية، تطوَّر المؤتمر العالمي حتى صار المنتدى السنوي الأول للحوار المباشر بين المطوِّرين التقنيين والمستخدمين النهائيين. لقد استثمرَ مركز دبي التجاري العالمي الكثير من أجل توسعة نطاق مؤتمر هذا العام ليكون الأشمل من نوعه في المنطقة".

ومن أهمِّ الخبراء المتخصِّصين المشاركين في أعمال "المؤتمر العالمي لأسبوع جيتكس للتقنية" لهذا العام أحمد الملا، كبير مسؤولي تقنية المعلومات في شركة ألمنيوم دبي المحدودة "دوبال" التي تبلغ استثماراتها بلايين الدولارات الأمريكية وتحتل المرتبة السابعة بين شركات الألمنيوم العالمية العملاقة، حيث يعمل الملا مع دوبال منذ نحو عشرين عاماً، وسيسلط الضوءَ خلال مشاركته في المؤتمر على دور التقنية في توطيد مسيرة الشركات الإقليمية والعالمية ونجاحها.

كما يشارك في أعمال المؤتمر طارق الصديق، كبير مديري تقنية المعلومات في مجموعة الفهيم الإماراتية العريقة التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها. كما يستضيف فادي هندي، رئيس التخطيط الاستراتيجي لتقنية المعلومات والتصميم المؤسسي في جمارك دبي، حلقة بحثية حول "البنية الهيكلية المؤسسية: وضع الخطوط العريضة لثقافة مؤسسية تحقِّق الأهداف الاستراتيجية".

ويشارك كذلك في أعمال المؤتمر المرتقب جون فيتزجيرالد، الرئيس التنفيذي في شركة Beyond Encryption Technologies وأحد الخبراء الدوليين المعروفين في مجال الحلول الأمنية حيث تولى دوراً محورياً في توطيد مكانة معهد التدريب على الحلول الأمنية الحاسوبية "سانس" SANS في أوروبا ومنطقة الشرق الأوسط. ويستضيف فيتزجيرالد ورشة تحليلية حول الحلول الأمنية الخاصة بالشركات الصغيرة والمتوسطة.

كما يطلق "المؤتمر العالمي لأسبوع جيتكس للتقنية" هذا العام مبادرة مهمة تتمثل في استضافة "يوم المطوِّرين" الذي يشكل منتدى تقنياً لدراسة أحدث أدوات ومنصات التطوير وإمكانية الارتقاء بالحلول البرمجية التي يتمّ تطويرها في منطقة الشرق الأوسط. وتشمل جلسات "يوم المطوِّرين" مساهمات حول تقنيات مايكروسوفت، وأدوات أوراكل، والمصادر المفتوحة ولغة جافا. كما يشمل المؤتمر جلسات متخصِّصة حول فرص التعاون على امتداد مجالات تقنية واسعة تشمل الحلول الأمنية، والاعتماد، وإنشاء مكتبات البنية التحتية لتقنية المعلومات وإدارتها.

ويعلق المري على ملتقى يوم المطوِّرين قائلاً: "نعتقد أنَّ المكانة الرفيعة التي حققها أسبوع جيتكس للتقنية عالمياً ستشكل حافزاً مهماً للتطوير والابتكار في المنطقة. وهدفنا أن نجعلَ من يوم المطوِّرين منصة لعرض أهم المشروعات التقنية اللافتة التي نفذها المطوِّرون في منطقة الشرق الأوسط والإنجازات المشرِّفة التي حققوها في هذا المجال".

وأما الجلسات المتبقية من المؤتمر فستركز على معرض "أسبوع جيتكس للتقنية" بأقسامه الثلاثة: معرضَ "جيتكس لحلول الأعمال" ومعرض "جلف كومس" بالإضافة إلى معرض "إلكترونيات المستهلكين".

ومن المتوقع أن يناقش الخبراء والمختصون بشكل مفصل في الجلسة المخصَّصة لمعرض "جلف كومس" تقنية "واي ماكس" ونظم الاتصالات الرقمية التي يمكن أن توفر شبكات لاسلكية موسَّعة على امتداد المنطقة.


اشترك في النشرة الإخبارية لموقع أريبيان بزنس بالنقر هنا

Add a Comment

Your display name This field is mandatory

Your e-mail address This field is mandatory (Your e-mail address won't be published)

Security code