إنشاء أول مركز أبحاث مشترك في المملكة العربية السعودية

وقعت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية مع إنتل اتفاقية يتم بموجبها إنشاء أول مركز أبحاث مشترك تقيمه إنتل في العالم العربي .

  • E-Mail
By  Administrator Published  July 29, 2008

وقعت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية مع إنتوقعت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية مع إنتل اتفاقية يتم بموجبها إنشاء أول مركز أبحاث مشترك تقيمه إنتل في العالم العربي لتطوير تقنية الاتصالات اللاسلكية النقالة.

تستضيف مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية مركز الأبحاث الجديد، الذي سيمتد نطاق عمله ليخدم منطقة الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا كذلك، حيث سيعمل كمركز محوري لمختبرات فرعية أخرى قد تفتتح في المنطقة للمساعدة في مواجهة تحديات نشر الشبكات اللاسلكية، وسيجري المركز عمليات تحقق لتوفر معدات البنى التحتية لشبكات واي ماكس والأجهزة الطرفية، بالإضافة إلى إجراء دراسات خاصة حول تحسين الأداء إلى الحد الأمثل، وإجراء التجارب المتعلقة بتطوير خدمات وتطبيقات واي ماكس جديدة . يأتي توقيع الاتفاقية في أعقاب تصريحات كريغ باريت رئيس مجلس إدارة إنتل حول مستقبل رقمي مزدهر وشيك في الشرق الأوسط خلال المنتدى الأمريكي العربي خلال زيارته للمنطقة في مايو الماضي.

بالإضافة إلى تسريع نشر خدمات واي ماكس للاتصالات اللاسلكية عريضة الحزمة، فإن المركز سيعتمد أفضل الطرق المعروفة والمتبعة في مناطق أخرى بالعالم، للإسهام في تحفيز طرح أفكار مبتكرة جديدة تتعلق بعملية نشر الشبكات في المنطقة، وسيركز المختبر على حل مشكلات الاتصال أثناء النقل وتوفير الانترنت بالحزمة العريضة لشبكات واي ماكس في المنطقة، حيث تشمل الجوانب الأخرى التي سيعالجها المركز التحقق من عمليات نشر الشبكات المتكاملة من الألف إلى الياء، والتحقق من ازدواجية الاتصال بين الأجهزة الطرفية ومحطات القاعدة، مع إجراء كافة عمليات التحقق اعتمادا على المواصفات الموضوعة من قبل منتدى واي ماكس WiMAX Forum للنظم والشبكات. يتراوح مدى الانتشار الإقليمي للشبكات عريضة الحزمة واي ماكس بين 0.6% في مصر و2.4% في المملكة العربية السعودية ويبلغ حده الأقصى في الإمارات ليصل إلى 7.8% حتى الآن.

Add a Comment

Your display name This field is mandatory

Your e-mail address This field is mandatory (Your e-mail address won't be published)

Security code